عطا الله حنا: ان احتجاز جثامين الشهداء في برادات الاحتلال انما هو عمل وحشي همجي بامتياز

المطران عطالله حنا

القدس – قال سيادة المطران عطا الله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس في حديث اذاعي صباح هذا اليوم بأنه من الاهمية بمكان استمرار الحراك الهادف لاستعادة جثامين الشهداء المحتجزة في برادات الاحتلال .
يحق لاسر الشهداء ان يودعوا ابنائهم وان يتم دفنهم وفق العادات والاصول المتعارفة واحتجاز هذه الجثامين في برادات الاحتلال انما هو عمل وحشي غير انساني وغير حضاري على الاطلاق .
ان احتجاز هذه الجثامين انما هو استهداف نفسي وتعذيب لاهالي الشهداء وسياسة عقاب جماعي وان ما يسمى بالمجتمع الدولي يتحمل قسطا وفيرا من المسؤولية امام حالة الصمت التي نراها اما جرائم الاحتلال المروعة التي تستهدف الاحياء كما انها تستهدف الاموات .
يجب ان تكون هنالك حملة عالمية تشارك فيها منظمات اممية وحقوقية واصدقاء فلسطين المنتشرين في كل مكان بهدف الوصول الى النتيجة المرجوة وهي الافراج عن هذه الجثامين المحتجزة لدى السلطات الاحتلالية حيث ان سلطات الاحتلال تحتجز 117 جثمانا بينهم 13 طفلا.
نتضامن مع اسرهم ونطالب بالافراج عن هذه الجثامين .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جديد الأخبار