قريباً سينتظر المسافرون 5 ساعات في الدور بالمطارات

حذرت لجنة موظفي سلطة المطارات من النقص الكبير في العاملين في مجال لأمن والوحدات التشغيلية في مطار بن غوريون الدولي في اللد.

وتقول اللجنة ” أنه اذا لم يتم اتخاذ خطوات فعلية والمتمثلة باستيعاب موظفين جدد بشكل فوري، فان الأدوار للانتظار في المطار ستكون طويلة جدا بالذات في فترة عيد الفصح اليهودي، اذ سيضطر المسافرون للانتظار ساعات طويلة “.

يذكر ان المشكلة في نقص الايدي العاملة في مجال الأمن في المطار بدأت مع عودة فتح المطار وإتاحة المجال للسفر بعد فترة الاغلاق بسبب جائحة الكورونا التي اجتاحت البلاد والعالم.

وتقول لجنة الموظفين ، ان هنالك نقص حوالي 750 عاملا وموظفا، بشكل خاص موظفين في مجال الأمن في المطار، وهو ما يؤدي الى أدوار طويلة، وحتى الى مشكلة في تنزيل الحقائب من الطائرات وتسليمها للمسافرين العائدين الى البلاد “.

وأكدت لجنة موظفي المطار ” انهم يخشون من فوضى حقيقية في المطار في فترة عيد الفصح اليهودي، وهي الفترة التي يسافر فيها قسم كبير من أبناء المجتمع اليهودي الى خارج البلاد “.

وقال رئيس اللجنة، بنحاس عيدان :” الناس ينتظرون اليوم ساعة الى ساعتين بالدور، قد يضطرون الى الانتظار 5 ساعات وسيكون الكثير من التأخير. أنا أعود وأقول للإدارة، ولكل من يهمه الأمر، يجب جلب المزيد من الموظفين “.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جديد الأخبار