رئيس الدولة هرتسوغ يطرح تسوية والائتلاف يرفض المقترح

إسحق هرتسوغ

من المنتظر بان تتجدد ، اليوم الخميس ، النشاطات الاحتجاجية ، ضد خطة ” اصلاح ” الجهاز القضائي التي يقودها وزير القضاء يريف ليفين . وأثارت خطة حكومة نتنياهو اليمينية المتشددة، لإجراء تغييرات شاملة في المحاكم الإسرائيلية غضبا داخليا وانقساما حادا في الرأي داخل المجتمع الاسرائيلي . وتتمثل إحدى نقاط الخلاف الرئيسية في الإصلاح المزمع ، في تعديل الطريقة التي يتم بها اختيار القضاة.

وكان الرئيس الإسرائيلي يتسحاق هرتسوج ، كشف النقاب ، مساء يوم امس ، عن مقترح للتسوية ، سرعان ما اعلن اعضاء في الائتلاف الحكومي عن رفضه.
وقال نتنياهو ردا على مقترح هرتسوغ : “أجزاء رئيسية من المخطط الذي قدمه تكرس الوضع القائم ولا تجلب التوازن المطلوب في السلطات الإسرائيلية”. وأضاف “هذه هي الحقيقة المؤسفة”.
وأوضح سكرتير الحكومة يوسي فوكس ، الذي عينه نتنياهو للتعامل مع هذه القضية : ” لإزالة الشك ، فإن مخطط الرئيس ( هرتسوغ ) هو مخطط أحادي الجانب للرئيس ، وليس مخططًا متفق عليه بأي شكل من الأشكال من قبل أي طرف في الائتلاف”.

وحذر هرتسوغ مساء امس ، أن إسرائيل وصلت إلى نقطة تحول وشدد على مشاركته في جهود الوساطة والتحدث مع “الآلاف” على مدى أسابيع.
وقال : ” الحرب الأهلية خط أحمر. لن أسمح بحدوث ذلك بأي تكلفة أو بأي وسيلة”. وذكر أن إسرائيل “في خضم أزمة حقيقية” لكنها أيضا “أمام فرصة هائلة” و”في مفترق طرق”.
وأردف قائلا “معظم الإسرائيليين يريدون خطة تحقق العدالة والسلام”.
من جانب اخر ، قال نتنياهو إنه اختصر مدة زيارة مقررة إلى برلين. وكان البرنامج الأولي للزيارة والذي جرى تداوله الأسبوع الماضي يشير إلى إنه سيعود يوم الجمعة لكن البيان الجديد قال إنه سيعود يوم الخميس.

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007. يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]
استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007. يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جديد الأخبار