اعتقال 3 مشتبهين كانوا في طريقهم لتنفيذ جريمة قتل قرب طبعون بعد مطاردة تخللها إطلاق نار

وصل بيان صادر عن شرطة اسرائيل وزارة الأمن القومي جاء فيه ما يلي: “بعد مطاردة شرسة مصحوبة بإطلاق نار وصدم سيارات طالت نصف ساعة على طرق ومسارات الشمال بالقرب من طبعون، بعد أن كشف نشاط سري للوحدة المركزية للواء الشمال عن خلية قتلة متأهبة وجاهزة لارتكاب جريمة قتل، قام افراد شرطة لواء الشمال بإغلاق طريق الثلاثة أثناء قيادتهم لمركبة جيب لاند كروزر وتبع ذلك مطاردة بعد محاولة المشتبهين الفرار من المكان”.

وتابع البيان: “خلال المطاردة، طارد افراد شرطة لواء الشمال، مستخدمين عدة مركبات، المشتبه بهم الذين كانوا يحاولون الهروب عبر العديد من الطرقات في المنطقة، وفتحوا النار على عجلاته. بعد عدة  مرات من تصادم مركبات الشرطة بمركبة المشتبهين، فقدت فقد المشتبهين السيطرة على مركبتهم وتعطلت.  تم القبض على أحد المشتبه بهم في مكان الحادث. وتم القبض على اثنين آخرين، ممن هربا على الأقدام، بعد مطاردة على الأقدام بمساعدة مروحية شرطية بعد أن اختبآ في حظيرة ماعز”.

وتابع البيان: “تم ضبط سلاح هجومي من طراز كلاشينكوف ومسدس جلوك في طريق هروب المشتبه بهم.  وتم ضبط مادة قابلة للاشتعال في سيارة المشتبه بهم، والتي يشتبه في استخدامها لإشعال النار في المركبات بعد ارتكاب جريمة القتل.  كما تم ضبط مركبتين مسروقتين من طراز سكودا وكيا يلوحات ترخيص مزورة كانتا معدتين للإستخدام في جريمة القتل”.

وزير الأمن القومي ايتمار بن غفير: “أهنئ شرطة لواء الشمال على النشاط المكثف في محاربة المنظمات الإجرامية ومنع جرائم القتل وضبط السلاح غير القانوني. محاربة المنظمات الإجرامية في غاية الأهمية لإعادة الأمان الشخصي إلى الشوارع”.

تواصل شرطة لواء الشمال القيام بنشاط واسع النطاق في مكافحتها للأنشطة العنيفة للمنظمات الإجرامية.  ويتم النشاط على كافة المستويات الممكنة، من إحباط التهريب والاتجار بالأسلحة غير القانونية، من خلال نشاط استخباراتي سري، إلى إحباط نشاط إجرامي قبل تنفيذه، إلى الرد السريع على أي حادث عنف في البلدات العربية، من خلال التواجد الدائم.

افراد شرطة لواء الشمال في حالة تأهب على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع لضمان أمن وسلامة الجمهور ويتابعون الاحتكاك بين المجرمين المسلحين كل ذلك بشجاعة وبحزم

 

 

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007. يرجى ارسال ملاحظات لـ akkanet.net@gmail.com
استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007. يرجى ارسال ملاحظات لـ akkanet.net@gmail.com

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جديد الأخبار