مركز الفلك الدولي يصدر بيانا حول موعد عيد الأضحى المبارك

أصدر مركز الفلك الدولي يوم امس الاثنين، بيانا حول موعد عيد الأضحى وهلال شهر ذي الحجة 1445هجري لهذا العام (2024). وقال مركز الفلك الدولي في بيانه: “بدأت

العديد من الدول الإسلامية شهر ذي القعدة يوم الجمعة 10 مايو 2024، ومن هذه الدول إندونيسيا وماليزيا وبروناي وبنغلادش وباكستان وإيران والمغرب وغانا، وهذه الدول ستتحرى هلال شهر ذي الحجة يوم الجمعة 7 يونيو، ليكون أول أيام شهر ذي الحجة فيها يوم السبت 8 يونيو أو الأحد 9 يونيو، ويكون أول أيام عيد الأضحى فيها يوم الاثنين 17 يونيو أو الثلاثاء 18 يونيو، وحيث أن رؤية الهلال يوم الجمعة 7 يونيو ممكنة بالعين المجردة من غالبية دول العالم، فعليه من المتوقع أن تبدأ جميع هذه الدول شهر ذي الحجة يوم السبت 8 يونيو / حزيران ويكون يوم الاثنين 17 يونيو / حزيران أول أيام عيد الأضحى المبارك فيها”.

وأضاف البيان: “في حين بدأت غالبية الدول الإسلامية شهر ذي القعدة يوم الخميس 9 مايو، وهذه الدول ستتحرى هلال شهر ذي الحجة يوم الخميس 6 يونيو، ليكون أول أيام شهر ذي الحجة فيها يوم الجمعة 7 يونيو أو السبت 8 يونيو، ويكون أول أيام عيد الأضحى فيها يوم الأحد 16 يونيو أو الاثنين 17 يونيو، وحيث أن القمر يوم الخميس 6 يونيو سيغيب بعد غروب الشمس بعدة دقائق في وسط وغرب العالم الإسلامي، فلا يستبعد أن تبدأ العديد من هذه الدول شهر ذي الحجة يوم الجمعة 7 يونيو، ليكون يوم الأحد 16 يونيو أول أيام عيد الأضحى المبارك فيها”.

” يجب على جميع الحجاج الالتزام بما يعلن رسميا في المملكة العربية السعودية بشأن الحج”

وأوضح البيان قائلا: “خلافا لما هو شائع، فإن العديد من الدول الإسلامية تعتمد على رؤيتها المحلية لتحديد بداية شهر ذي الحجة وعيد الأضحى، ولا تتبع أي دولة أخرى، ومن هذه الدول ماليزيا وإندونيسيا وبروناي والهند وباكستان وبنغلادش وإيران وسلطنة عمان والمملكة المغربية وموريتانيا وتركيا، ومعظم الدول الإسلامية غير العربية في إفريقيا”. واستطرد: “وبالرجوع لقول الفقهاء نجد أنه بالنسبة للحج فإنه يجب على جميع الحجاج الالتزام بما يعلن رسميا في المملكة العربية السعودية، أما بالنسبة لموعد عيد الأضحى في الدول الإسلامية، فنجد أن قسما من الفقهاء قد نص على أنه لا فرق بين عيد الأضحى وغيره من الشهور، ويجوز أن يختلف موعد عيد الأضحى بين الدول الإسلامية اعتمادا على رؤية الهلال”.

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007. يرجى ارسال ملاحظات لـ akkanet.net@gmail.com
استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007. يرجى ارسال ملاحظات لـ akkanet.net@gmail.com
جديد الأخبار