بلدية عكا تفتتح مركزا لمنع وعلاج العنف بالأسرة للوسط اليهودي والعربي في عكا

 

افتتحت بلدية عكا بداية الاسبوع الحالي مركزا لمنع وعلاج العنف بالاسرة للوسط اليهودي والعربي في عكا، بحضور رئيس بلدية عكا شمعون لانكري ونائبه المحامي ادهم جمل، مديرة المركز العاملة الاجتماعية انشراح خوري، ايالا حبيب مديرة قسم الرفاه الاجتماعي في البلدية، اوهاد سيجيف مدير عام البلدية، زئيف نويمان نائب رئيس البلدية والراف يوسف يشار.

سيدار المركز من قبل قسم الشؤون الاجتماعية في بلدية عكا وبالتعاون مع مشروع بلد بلا عنف ووزارة الرفاه الاجتماعي.

مديرة المركز العاملة الاجتماعية انشراح خوري تدرس للقب الثالث (الدكتوراه) في جامعة بار ايلان تقول: "مركز منع وعلاج العنف بالاسرة يقدم العلاج للاشخاص الذين يعيشون في جو من العنف وذلك عن طريق العلاج بشكل فردي او مجموعات".

وتضيف خوري: "يعمل في المركز 3 مجموعات بادارة مختصين وعاملين اجتماعيين، ويعطي المركز الخدمة لجميع الطوائف في المجتمع العكي حيث يوجد مجموعة تعمل مع الوسط اليهودي ومجموعة تعمل مع الوسط العربي ومجموعة خاصة تعمل مع رجال يستخدمون العنف ضد الزوجات".

وأكدت خوري ان "هدف المركز مساعدة العائلات التي تتضرر من استخدام العنف داخل الاسرة ومساعدتهم على بناء حياة سليمة بعيدة عن أي شكل من اشكال العنف".

رئيس بلدية عكا شمعون لانكري اكد على اهمية افتتاح المركز للتحري عن ظاهرة العنف بالاسرة ومعالجتها بشكل مهني عن طريق فردي او مجموعات.

نائب رئيس بلدية عكا ادهم جمل اكد على اهمية افتتاح المركز الذي سيقدم الحماية والعلاج لكل من يتعرض للعنف الاسري. وخاصة ان المركز سيقدم خدماته عن طريق كوادر مختصة برئاسة العاملة الاجتماعية انشراح خوري، وكلنا امل ان يساعد هذا المركز على إعادة تأهيل النساء اللواتي يتعرضن للعنف الاسري وإعادتهن للانخراط في المجتمع كغيرهن من النساء، كما سيوفر المركز استشارات اجتماعية لكل من يقصد المركز من أفراد الأسرة وخاصة من وسطنا العربي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جديد الأخبار