اتحاد الصحفيين العرب يرفض التقرير الأميركي بشأن الشهيدة أبو عاقلة واللا: إسقاط مسيرة أخرى لحزب الله كانت متجهة نحو منصة “كاريش” اصابة شاب باطلاق نار واعتقال مشتبهين في ام الفحم مقال في فورين أفيرز: ماذا لو لجأ بوتين لاستخدام السلاح النووي؟ متنفَّس عبرَ القضبان (62)… حسن عبادي لابيد: لا أستبعد عقد لقاء مع أبو مازن عكا… مركز التدعيم الجماهيري يختتم مهرجان كرة القدم تجمعنا الرابع لعام 2022 سلطة المعابر… توقعات بمرور 100 الف مواطن لسيناء عكا تستعد لاستقبال عشرات الآلاف من الزائرين في عيد الاضحى المبارك استقالة 450 من عناصر الشرطة الإسرائيلية منذ بداية العام الجاري اعتقال 4 مشتبهات بالاعتداء على شابة وسرقة أغراض من منزلها يوم دراسي بعنوان “نحو إرشاد إكلينيكي في إعداد المعلمين” في كليّة سخنين الأكاديمية لتأهيل المعلمين تقديم لائحة اتّهام لشاب من شفاعمرو بمحاولة قتل فتى في الناصرة قبل شهرين نحتفل في بالاغان – באלגן عكا… اللاعب العكي وليد درويش يوقع لثلاثة مواسم في اتحاد أبناء سخنين عكا… بوابة البر قديما بجانب شاطئ العرب عكا… افتتاح نادي الشبيبة في المراكز الجماهيرية اسوار عكا عَلامَ الدَّمْعُ يا عيدُ وَالبُكا؟- شعر: محمود مرعي عَلامَ الدَّمْعُ يا عيدُ وَالبُكا؟- شعر: محمود مرعي تفاصيل اجتماع الرئيس عباس مع نظيره الجزائري

رداً على مطلب توما-سليمان: إحالة قضيّة التنكيل بأبناء عائلة حسّونة في سجن مجدو إلى وحدة التحقيق مع السجّانين

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp

 

 

توما-سليمان: “سنتابع المجريات، لن نسمح بطمس الحقائق ولن نرضى بتحقيقات تُبطن أكثر ممّا تُظهر”

قام وزير “الأمن” الداخلي، عومر بارليف، والمستشار القضائي لمصلحة السجون بإبلاغ النائبة عايدة توما -سليمان، أنه تم تحويل رسالتها بشأن أعمال العنف والتنكيل بأبناء عائلة حسّونة في سجن مجيدو إلى وحدة التحقيق مع السجّانين في الشرطة، كما وقام المستشار القضائي لمصلحة السجون بإبلاغ النائبة أن جميع المعتقلين الذين تعرضوا للضرب قد تلقوا علاج طبي.

هذا وكانت النائبة قد توجهت في منتصف الشهر الجاري برسالة مستعجلة الى وزير “الأمن” الداخلي مطالبة ايّاه بوقف أعمال العنف والتنكيل بأبناء عائلة حسونة وسائر المعتقلين في سجن مجدو ومباشرة التحقيق بالحادثة.

يذكر أن رسالة النائبة توما-سليمان في هذا الصدد قد أتت في أعقاب تعرض أبناء عائلة حسّونة – أقرباء الشهيد موسى حسّونة من اللد – الى اعتداءات وحشيّة وضرب مبرح موجه نحو الوجه، الرأس وسائر أعضاء الجسم. وقد وصف الأهالي في حينه الإصابات وعلامات العنف الظاهرة على أجساد المعتقلين، حيث عانى أحدهم من تمزق في شبكيّة العين، وعانى آخر من كسور في الأسنان، وعانوا جميعا من كدمات وتورم في الوجه والرأس.

 

وفي تعقيبها على جواب الوزير أعلاه قالت النائبة توما-سليمان: “سنتابع المجريات، لن نسمح بطمس الحقائق، ولن نتصالح ابدا مع تحقيقات مزعومة، بل أكثر من ذلك نطالب بالتحقيق مع من يرسم السياسات والمسؤولين عن صياغة الأوامر”. وأضافت توما-سليمان: إن ما تعرض ويتعرض له معتقلو هبة الكرامة في شهر أيّار من تعذيب وتنكيل لا يمكن أن يستمر او أن نمر عنه مر الكرام”.

guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض كل التعليقات
جديد الأخبار