رئيس صندوق الاستثمارات الروسي: الركود في الاقتصاد الأمريكي قد بدأ

امريكا

صرح رئيس الصندوق الروسي للاستثمارات المباشرة بأن الركود في الاقتصاد الأمريكي بدأ بالفعل، وذلك بسبب العقوبات ضد روسيا إلى حد كبير، والتي أدت إلى انهيار مؤشرات الأسهم الأمريكية.

وقال كيريل دميترييف، الذي أدرج اسمه في قوائم العقوبات الغربية بعد انطلاق العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا، إن العقوبات الأمريكية ضد روسيا مدمرة للاقتصاد الأمريكي وقد أدت بالفعل إلى أكبر هبوط في تاريخ مؤشرات الأسهم الرائدة، حيث أظهر مؤشر ناسداك أقوى انخفاض في التاريخ في نصف عام، فيما سجل مؤشر داو جونز أكبر انخفاض منذ العام 1962، وS&P 500 – منذ العام 1970.

وأوضح دميترييف في تصريحات صحفية اليوم السبت، أن التراجع في الأسواق أدى إلى انخفاض قيمة الأسهم الأمريكية بمقدار 9 تريليونات دولار، ما يمثل أسوأ نصف أول من العام بالنسبة للأسواق المالية الأمريكية منذ عام 1970، عندما أنهت عمليات البيع المكثفة للأسهم الأمريكية أطول فترة في النمو الاقتصادي في الولايات المتحدة ليحل محله ركود.

وأضاف: “مثلما كان عليه الأمر قبل نصف قرن، فإن الانهيار الكامل في الأسواق تتبعه بداية الركود. ووفقا لتقديرات فرع أتلانتا للاحتياطي الفيدرالي الأمريكي، فإنه من المتوقع أن يواصل ​​الناتج المحلي الإجمالي للولايات المتحدة تراجعه للربع الثاني على التوالي. وبالنسبة للاقتصاد الأمريكي، هذا يعني أن الركود قد بدأ بالفعل”.

المصدر: “نوفوستي”

guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض كل التعليقات
جديد الأخبار