اصابة فتاة ( 15 عاما ) بعد ان لدغتها أفعى في منطقة عكا ونقلها للمستشفىمصرع شاب (25 عامًا) غرقا في أحد شواطئ تل أبيبعكا: منتدى الرجال يجدد نشاطه بعد انقطاع ثلاثة اشهر بسبب الكوروناعروبتنا أقوى من تطبيعكم وكيان احتلالكم ... زهير أندراوسمنح د. غنطوس وسام المفوّض للتميّز ‏
http://akkanet.net/Adv.php?ID=76797

4 قتلى بأقل من 24 ساعة و66 ضحية منذ بداية العام!

 

يشهد المجتمع العربي ارتفاعا في حوادث جرائم القتل التي اصبحت تقلق الجماهير العربية بشكل كبير، لدرجة ان كل شخص اصبح يشعر بأن حياته مهددة بالخطر.

وخلال شهر ونصف قتل 11 ضحية، منهم شابتان، ويوم امس وبعد منتصف الليلة الفائتة اي خلال اقل من 9 ساعات قتل اربعة اشخاص، بينهم شابة. لترتفع حصيلة ضحايا العنف والجريمة إلى 66 قتيلا منذ بداية العام الحالي 2019.

فبعد جريمتي القتل يوم أمس الجمعة في مصمص وكفر ياسيف، اللتين اوديتا بحياة شابين من ام الفحم وكفرياسيف ها نحن نستيقظ اليوم على جريمة قتل مزدوجة، في عملية اطلاق نار عشوائية على حفل زفاف في بسمة طبعون، أدت أيضا الى إصابة شخصين آخرين، وصفت جراح احدهما بالخطيرة. ورغم كارثية المشهد، كان يمكن أن تكون النتيجة أسوأ بكثير.

وبعد مقتل اياد حمزة بدير من ام الفحم بإطلاق نار في مصمص، وقبله بنحو 3 ساعات، اديب ديراوي من كفرياسيف بإطلاق نار أيضا في البلدة، في حادثتين منفصلتين، تأتي الفاجعة اليوم من بسمة طبعون بعد ساعات قليلة، بإضافة اسمي الشاب ابراهيم سعدي والشابة بيان بشكار الى قائمة قتلى المجتمع العربي، التي تضم شلال دم 64 قتيلا عربيا منذ بداية العام.
وبحسب أصدقاء بيان، فإن الضحيتين، لم يكن لهما أي علاقة بالشجار، وكانا مدعوين مثلهما مثل الآخرين الى حفل الزفاف حين حدث شجار واطلاق النار. كما يتضح ان الشابة بيان هي أم، وتركت خلفها طفلة رضيعة عمرها 7 اشهر. وتحقق الشرطة في ملابسات الحادثة.

وبهذا يكون قد ارتفع عدد القتلى في الوسط العربي منذ بداية العام الحالي الى 62 قتيلا ، بنسبة 60% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، بحسب ما أكده رئيس مركز "أمان" الشيخ كامل ريان.

 

التعليقات (التعقيبات‭ ‬على‭ ‬مسؤولية‭ ‬المعقب‭ ‬ولا‭ ‬تعبر‭ ‬عن‭ ‬راي‭ ‬ادارة‭ ‬الموقع)

اترك تعليقا