القدس: انفجار بمبنى واضرار جسيمة بالمكان واصابة شخصينإيران تسجل 61 إصابة مؤكدة بفيروس كورونا ووفاة 12 شخصًاقلنسوة: القاء قنبلة على منزل المحامي ايمن قشقوش مدير عام البلدية سابقاما هي اضرار السكر الابيض على الجسم؟ّ!كفرقرع: إصابة فتى (12 عامًا) بجراح متفاوتة جراء حادث دهس
http://akkanet.net/Adv.php?ID=76797

مئات الطلاب العرب يشاركون باليوم المفتوح في جامعة تل أبيب

 

نظم اتحاد الشباب الوطني الديمقراطي (شبيبة التجمع) بالتعاون مع "جفرا- التجمع الطلابي" في جامعة تل أبيب (الشيخ موّنس) اليوم، الجمعة، سفريات منظمة وسيّر 11 حافلة لأكثر من 500 طالب وطالبة من المجتمع العربي في اليوم المفتوح بجامعة تل أبيب.

وحضر الطلاب من كافة المناطق العربية في البلاد بهدف التعرف على الجامعة والمواضيع العلمية المختلفة فيها.
وشارك النائبان عن التجمع الوطني الديمقراطي في القائمة المشتركة، د. إمطانس شحادة وسامي أبو شحادة، في استقبال الطلاب وحثهم على التعليم العالي لما في ذلك من فائدة لهم وللمجتمع العربي بشكل عام.
كما كان في استقبال الطلاب والطالبات الثانويين، طلاب وطالبات الجامعة من أعضاء "جفرا- التجمع الطلابي في تل أبيب"، إذ رافقوهم في كليات الجامعة وقدموا لهم الشرح والإرشاد حول التجربة الجامعية، والتسجيل في الجامعة، واختيار المواضيع المختلفة. وأكد التجمع الطلابي أن "هذا هو مشروعنا السياسي والوطني للنهوض بشعبنا ومجتمعنا. نريد جيلا مثقفا أكاديميا متعلما، متميزا رائدا، ومنحازا لقضايا وهموم شعبه".
وقال النائب د. إمطانس شحادة: "شاركنا مع أبنائنا وبناتنا من كافة البلدات العربية في اليوم المفتوح لجامعة تل أبيب .الاستثمار بهذا الجيل يعني الاستثمار بالمستقبل، بكل ما تحمله الكلمة من معنى".
وقال النائب سامي أبو شحادة: "كنا بين طلابنا وطالباتنا في اليوم المفتوح في جامعة تل أبيب. الأجواء ماطرة، ولكن القلوب دافئة ومؤمنة بمستقبل أفضل سيقودنا إليه هذا الجيل الواعد. في الأعوام العشرة الأخيرة ضاعفنا عددنا في الجامعات من 10% فقط في 2008 إلى أكثر 18% اليوم. مجتمعنا مجتمع قادر".
وجاءت هذه الفعالية استمرارا لجهود شبيبة التجمع والتجمع الطلابي على مدار الأعوام الماضية من خلال مشروع "منالية التعليم للطلاب الثانويين"، إذ يبادر اتحاد الشباب لأخذ دور فعال في حث وتشجيع الطلاب الثانويين العرب على الالتحاق في مؤسسات التعليم العالي بالإضافة إلى توجيههم ومرافقتهم تمهيدا لبدء مسيرتهم في الجامعات والكليات عبر تنظيم سفريات وإرشاد في الأيام المفتوحة بالجامعات، وتنظيم سفريات لامتحان البسيخومتري وأيام توجيه دراسي في البلدات العربية.
وفاق عدد الطالبات والطلاب المستفيدين من خدمات شبيبة التجمع والتجمع الطلابي ضمن هذا المشروع السبعة آلاف طالب وطالبة على مدار الأعوام الأخيرة.
يذكر أن شبيبة التجمع تستعد لتنظيم أيام توجيه دراسية في فروعها خلال شهر آذار/ مارس المقبل، لتقديم التوجيه والإرشاد للطالبات والطلاب حول المواضيع الدراسية المختلفة بالتزامن مع بدء التسجيل للجامعات والكليات للعام الدراسي المقبل.

التعليقات (التعقيبات‭ ‬على‭ ‬مسؤولية‭ ‬المعقب‭ ‬ولا‭ ‬تعبر‭ ‬عن‭ ‬راي‭ ‬ادارة‭ ‬الموقع)

اترك تعليقا