طائرات الجيش الإسرائيلي تقصف غزةفيروس الكورونا يصل اسرائيل: الاشتباه باصابة عامل في سديروت ونقل سيدة الى المستشفى في تل ابيبالاحتلال يتوسع في هدم منازل المواطنين الفلسطينيين في المناطق الفلسطينية المصنفة ( ج )الناصرة: اندلاع حريق بمنزل في حي بئر الامير دون اصاباتديرحنا: إصابة 5 أشخاص بينهم طفل بجراح بين خطيرة متوسطة إثر حادث طرق
http://akkanet.net/Adv.php?ID=76797

جمعية الأقصى: نُودّع عاما حافلا بالإنجازات في قوافل الأقصى

 

مشروع قوافل الأقصى لشد الرحال إلى بيت المقدس هو من ضمن المشاريع الضخمة التي تنظمها جمعية الأقصى لرعاية الأوقاف والمقدسات الإسلامية منذ عام 1991م ويتضمن أهداف كثيرة منها عمارة المسجد الأقصى بالمصلين ودعم اقتصاد الأهل المقدسي وزيادة ارتباط أهل الداخل الفلسطيني بمدينة بيت المقدس.
جاء في ملخص حصاد قوافل الأقصى في العام الماضي 2019 الذي أعدته جمعية الأقصى، تسيير حوالي 4000 حافلة ونقل ما يقارب 200,000 معتكف ومصلِّ إلى المسجد الأقصى المبارك من كافلة البلاد في الداخل الفلسطيني، وزيادة دعم الاقتصاد المقدسي والذي بلغ مقداره بقيمة 10,000,000 شاقلا، واستثمارا لتواجد المصلين قامت الجمعية على العمل في الجانب الثقافي التوعوي حيث مررت جولات إرشادية لمئات المصلين في مدينة القدس وعلى رأسها درة تاجها المسجد الأقصى المبارك عن طريق مرشدي وخريجي دورة -عيون البراق لتأهيل مرشدين- التي تنظمها الجمعية.
وقد بلغت تكلفة المشروع خلال عام 2019 مبالغ طيبة مباركة مقدارها حوالي 5,667,000 شاقلا، من دعم الأهل في الداخل الفلسطيني.
رئيس الهيئة العليا في مدينة القدس وخطيب المسجد الأقصى المبارك الشيخ -عكرمة صبري- اثنى على المشروع قائلا: "إننا نثمن الخطوات المباركة في تسيير الحافلات نحو مدينة القدس لإعمار المسجد الأقصى المبارك، إنّ ما تقوم به جمعية الأقصى لرعاية الأوقاف والمقدسات الإسلامية في إعمار الأقصى ومساجد فلسطين ليصب في دائرة الرباط والمرابطة .
جزى الله تعالى العاملين والعاملات والمرابطين والمرابطات خير الجزاء لما يقومون بهذا الجهد التعبدي العقدي.
ونحن ندعو المسلمين إلى مساندتهم حتى يقوموا بهذا الواجب الديني وما يرتبط به من جزيل الثواب."
الشيخ حماد أبو دعابس - رئيس الحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني اثنى على جهود جمعية الأقصى والعاملين في مشروع قوافل الأقصى قائلا: "من فضل الله تعالى علينا وعلى النَّاس، أن قيَّض من بيننا إخوةً وأخوات، يعشقون المسجد الأقصى، ويبذلون قصارى جهدهم من أجل خدمته وإعماره وشدِّ الرحال إليه، فجزاهم الله عنَّا خير الجزاء وبارك الله جهود الإخوة والأخوات في جمعيَّة الأقصى ومشروع قوافل الأقصى، على هذا المجهود الكبير والرَّائع.
وأسأل الله تعالى أن يكتبه في موازين حسناتهم، وأن يحفظ الله الأقصى وأحبابه وروَّاده من كل مكروهٍ وسوءٍ."

"قوافل الأقصى لشد الرحال إلى المسجد الأقصى المبارك هو درة التاج لمشاريع جمعية الأقصى"
هذا ما قاله رئيس جمعية الأقصى ونائب رئيس الحركة الإسلامية الشيخ -صفوت فريج- وتابع: "فيه الصلاة وتنفيذ الوصية النبوية لشد الرحال، وفيه الرباط في المكان الأكثر استفزازاً وتحدياً في بلادنا وهو كذلك دعم اقتصادي مقدسي وعلى مائدة هذا المشروع نربي الأبناء على حب الوطن والتمسك بمقدساته.
وأضاف : ندعوا اهلنا لدعم هذا المشروع الذي فيه دعم لأنفسنا ولأهلنا المقدسيين ولمقدساتنا.

هذا وقد عقبت الأخت -مدلين عيسى- مديرة المشروع بقولها: "أبارك لقوافل الاقصى على هذا الانجاز الكبير الذي جاء ليؤكد على حب الناس وارتباطهم بالمسجد الاقصى المبارك وبمدينة القدس.
سنبقى نعمل على توسيع رقعة القوافل حتى تصل الى كل بلدة من بلدات الداخل الفلسطيني بإذن الله تعالى.
طوبى لمن سخره الله لخدمة المسجد الاقصى المبارك من خلال شد الرحال أو دعم القوافل وكل ذلك من معالم الرباط.
واشكر مندوبي القوافل في كافة البلاد من الجليل والمركز والنقب، إنّ هذا المشروع ما كان ليحقق هذا النجاح لولا اخلاصكم وتفانيكم من اجل انجاحه".

 





التعليقات (التعقيبات‭ ‬على‭ ‬مسؤولية‭ ‬المعقب‭ ‬ولا‭ ‬تعبر‭ ‬عن‭ ‬راي‭ ‬ادارة‭ ‬الموقع)

اترك تعليقا